إسأل أخصائية نفسية الآن

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 9615 | نسبة الرضا 97.5%

الزواج و الإرشاد الأسري

انا عندي اضطراب الهوية الجنسيه وابغى اعرف كيف احول...

تم تقييم هذه الإجابة:
انا عندي اضطراب الهوية الجنسيه وابغى اعرف كيف احول جنسي
مساعدة الخبير: هل تم زيارة طبيب حول هذا الأمر؟ هل تم تناول أي أدوية؟
لا
مساعدة الخبير: هل هناك أي شيء مهم في التاريخ الطبي يجب أن يعرفه الطبيب؟
اكتأب بس

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: أسماء زقوت

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 9615 | نسبة الرضا 97.5%

 اضطراب الهوية الجنسية والذي يشمل شعور الشخص بالضيق بسبب الرغبة الشديدة في الانتماء لجنس آخر غير الجنس الذي وُلد به، والانغماس في أنشطة واهتمامات الجنس المختلف, ووجود خلل في الدور الجنسي له سواء عضويًا أو نفسيًا, وهذا الاضطراب يستلزم إما علاج نفسي سلوكي أو علاج طبي أو كلاهما معًا حسب درجة حالة المريض به.

ولتحديد المناسب لك لابد من زيارة طبيب نفسي متخصص بهذا الاضطراب لتقييم الحالة وتقييم الأفكار وأيضًا توجيهك لأي علاج دوائي بإمكانه التخفيف من وطأة الحالة لأنها تتفاقم إلى أفكار سامة واكتئاب والذي يظهر من اسنفسارك أنك تعاني منه.

قد يشمل العلاج الطبي لاضطراب الهوية الجنسية العلاج الهرموني، مثل العلاج بالهرمون المُحفِّز لصفات الأنوثة أو لصفات الرجولة, فقد يجِد الآخرون الراحة من اضطراب الهوية الجنسية عند استخدام الهرمونات لتقليل السمات الجنسية الثانوية.

والعلاج السلوكي لمصابي اضطراب الهوية الجنسية يشمل مساعدة المصاب في استكشاف هويته الجنسية وتأكيد دور جنسه وتخفيف التوتر النفسي والمجتمعي, ويهدف لتحسين نوعية حياة المصاب وتحقيقه لذاته وإعادة سيطرته على حياته وعلاقاته, فهو لا يغير الهوية الجنسية فقط يساعده على استكشاف الشواغل المتعلقة بنوع الجنس وإيجاد طرق للتخفيف من اضطراب الهوية الجنسية, ما يرفع من احتمالية نجاحه في العلاقات الشخصية والاجتماعية، والتعليم، والعمل, والتفاعل مع الحياة, ويكون بالاستعانة بالإرشادات التالية:

  • استعراض أحداث حياتك والتأكد من عدم معايشتك لتجربة جنسية سابقة في طفولتك أو أي تجربة إساءة تتعلق بأدوار الجنس قد تكون فاقمت هذا الاضطراب وجعلتك غير قادر على التعامل مع الآثار النفسية والعاطفية بسببها, فالخطوة الأولى للعلاج هو فهم الأسباب.
  • مشاركة ظرفك النفسي مع شخص مقرب منك وتثق به وقم بالتعبير عن افكارك الجنسية للحصول على الدعم والتفهم وليساعدك على التفكير المنطقي وتفريغ ما بداخلك فالحوار المنطقي وتوضيح الأفكار المجهدة بمرور الوقت تجعلك أكثر قدرة على فهمها وضبطها وتسييرها لما تريده والآخر أيضًا يمثل لك تنبيه خارجي لضبط أفكارك.
  • القراءة عن مصابين اضطراب الهوية الجنسية ومشاهدة فيديوهات لتجارب أشخاص عانوا من نفس الاضطراب لتستفيد من تجاربهم.
  • الابتعاد عن أوقات الفراغ والوحدة لأنها تقودك للاسترسال بالتفكير الغير متزن والبدء بتجدد روتين حياتك وملأه تمامًا باهتمامات جديدة ومناسبة تجدد حيويتك النفسية وتجعلك أقل تأمل بحالتك وأقل نفور من حالتك الجسدية والبدء بالتعرف على نفسك كإنسان وكشخص من قبل طبيعة نوعك, مثل المجالس الفكرية الثقافية أو دورات صقل الشخصية وماشابه...
  • ممارسة تمارين التنفس العميق والاسترخاء العضلي والرياضة بانتظام لتفريغ العبء النفسي الداخلي وتخفيف توترك بفعل هذا الأمر.
  • إشغال نفسك عن التركيز في حالتك والسماح للحياة بأن تأخذ مجراها بهدوء وأن تتصرف وتحيط نفسك بالآخرين دائمًا لتقليل تأملك في نفسك من خلال مثلًا الخروج للقاء الأصدقاء. زيارة الأقارب, المشي اليومي مع شخص مبهج ومريح..
  • زيارة أخصائي نفسي لإعداد خطة علاج نفسي تساعدك في تجاوز هذا الاضطراب أو حسم الأمر بما يتوافق مع أعرافك الاجتماعية وديانتك وانطباع أسرتك وغيره..

إسأل أخصائية نفسية

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 9615 | نسبة الرضا 97.5%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار