إسأل مفسر الاحلام الآن

وائل صايمة

وائل صايمة

مفسر الاحلام

الأسئلة المجابة 30286 | نسبة الرضا 98.9%

تفسير الأحلام

روية انا وامي المتوفية ركبين علي شي مكان عللي كانة...

تم تقييم هذه الإجابة:
روية انا وامي المتوفية ركبين علي شي مكان عللي كانة بساط عند السماء مكان عالي جدا انا كنت خايف جدا انا رجل اعزب عندي هموم متضايق جدا اقرا رقبه شرعيه من زمان

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: وائل صايمة

وائل صايمة

وائل صايمة

مفسر الاحلام

الأسئلة المجابة 30286 | نسبة الرضا 98.9%

الأخ الفاضل: رأيت خيراً وكفيت شراً بأذن الله.
رؤيا الوالدة المتوفية في المنام في الأصل تدل على: الخبر والتذكرة. فرؤيا المتوفى في المنام تحمل رسائل الأولى عنه: إذ من هذه الرؤى نتمكن من معرفة أحوال المتوفى فإذا ظهر في المنام مرتاحاً سعيداً ضاحكاً أو مبتسماً يرتدي ثياباً جميلة ونظيفة عليه أثر الهناء والفرح والسرور أو يأكل ويشرب ويتمتع أو يقول أو يفعل شئ طيباً، فهو يدل على حاله بعد الموت عند الله سبحانه وتعالى، وإذا دل حاله على عكس من ذلك والعياذ بالله فالعكس صحيح، ورؤيا الوالدة المتوفية قد عادت للحياة ثانية يدل على إحياء أمر يحصل لك منه فرح كبير وقضاء حجة مهمة وتحصيل منفعة إن شاء الله، فهذه الرؤيا تقول بأن الوالدة رحمها الله في حالة جيدة في مستقر رحمة الله بأذن الله، فرؤيا الوالدة المتوفية في المنام مرتفعة عالية قريبة من السماء، دل على بشارة عظيمة بالدرجة العالية في مكانها عند ربها في الجنان بأذن الله، ورؤيا بأنك والوالدة المتوفية تركبان على بساط طائر في السماء فهو قد يدل على أن مكانتك عند الله ستكون رفيعة عالية على درجة الوالدة إذا كنت مقيم لدينك بفعل الواجبات مجتهد بالطاعات مبتعد عن المحرمات إن شاء الله، وقد يكون الركوب على بساط يدل على بشارة بالزواج من امراة صالحة رفيعة القدر في دينها وقد تكون لها وظيفة رفيعة مرموقة إن شاء الله، والخوف في المنام طمأنينة في الواقع إذا شاء الله، وأذكرك بقول رسول الله صل الله عليه وسلم: (إذا مات الإنسانُ انقطع عنه عملهُ إلا من ثلاثةٍ: إلا من صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له )؛ رواه مسلم، فهذا ما يحتاجه الميت صدقة تمحو له شئ من الذنوب والمعاصي، أو أحد من الصالحين يدعو له بخير في كل وقت وحين فجتهدوا بذلك ولا تغفلوا عنها، والرسالة الثانية: هي للرائي فرؤيا الموتى بالأصل هي تذكرة وموعظة، بأن هذه الدنيا لا يطمأن لها ولا يغفل عنها إلا المخدوع فهذه هي الوالدة قد كانت بينكم بالأمس، وها هي اليوم في دار الحق حيث حساب ولا عمل، وأنتم في دار الدنيا حيث عمل ولا حساب، فهل إستغلينا الدنيا لتكون مدخلنا لنا للأخرة يوم حساب ولا عمل فيه، نسأل الله لكم الهداية والتوفيق والفرح والسرور في الدنيا والأخرة ولها الرحمة. والله أعلم.
يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير ، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من ١٦ مجال. بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط: تحميل تطبيق جواب


إسأل مفسر الاحلام

وائل صايمة

وائل صايمة

مفسر الاحلام

الأسئلة المجابة 30286 | نسبة الرضا 98.9%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار