إسأل أخصائية نفسية الآن

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 6507 | نسبة الرضا 98%

الزواج و الإرشاد الأسري

صباح الخير يا دكتور انا قبل كم سنه كنت مع علاقه مع...

تم تقييم هذه الإجابة:
صباح الخير يا دكتور انا قبل كم سنه كنت مع علاقه مع شخص من العايله وكانت تجيني افكار ان اختي تكلمه وبينهم علاقه وقاعدين يلعبون علي وكنت حيل اتعب والحين ولد خالتي يبيني اتزوجه ورحنا لهم وكان حاط سنابه بالسياره واختي شافته وبدت تجيني الافكار وحيل تعبت حتى صرت احد يجيب لي طاري ولد خالتي حتى لما اخته ترسلي او اي شخص من طرفه اتضايق اقول اكيد اختي راسلته ع اساس انا علشان م تبي اتزوجه وتجيني افكار مدري شلون وع العلم انا قبل كان عندي وسواس قهري بالصلاه لما علمت احد اصحاب قال هذا من الشيطان ولكن انا مو قادره اطلع ذي الافكار من راسي تعبت ي دكتور
مساعدة الخبير: هل راجعت دكتور نفسي من قبل؟ أو حاولت أي شئ آخر؟
لا دكتور
مساعدة الخبير: هل لديك أي معلومة أخرى تريد أن تطلع الدكتور النفسي عليها قبل أن أقوم بإيصالك به؟
حابه اعرف ليش يصير كذا معي اي شي حلو بحياتي تجيني افكار تخرب كل شي حلو يعطيك العافيه

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: أسماء زقوت

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 6507 | نسبة الرضا 97.6%

من الواضح من استفسارك أن الوسواس القهري السابق يظهر تأثيره أيضًا في جوانب أخرى من حياتك ويعطل قدرتك على الثقة بالآخرين لكثافة أفكار الشك داخل عقلك.

وما تعانيه من تخبط وتشتت هو بفعل الوسواس القهري والذي هو عبارة عن مخاوف وأفكار غير مبررة وغير منطقية تقود الشخص إلى افعال قهرية يفعلها رغمًا عنه رغم من أنه يعي بعدم منطقيتها, لكنها تكون شديدة وتلح على عقله بشكل يسبب له الضيق والإزعاج والخوف وتقنعه بانه إذا استجاب لها وفعلها سيخفض توتره وقلقه, لكن هذا الشيء فقط وهمي, وله تأثيرات سلبية على نشاط الشخص وأدائه لمهامه اليومية وعلاقاته مع الآخرين, وعلاجه يمكن بالطريقة النفسية أو الدوائية أو الطريقتين معًا, وفي حال عدم القدرة على العلاج لسمات تتعلق بالفرد أو لقوة درجة المرض فإن الحديث مع الطبيب عن الوساوس القهرية التي تراودك من شأنها مساعدتك على التعايش معها بشكل كبير وجعلها أقل تأثيرًا عليك, ومن الأمور التي تساعدك لمواجهة وساوس الأفكار:

  • وقف الفكرة الوسواسية من خلال الحديث الذاتي الإيجابي وتشجيع نفسك على التفكير المنطقي
  • تغيير مسار التفكير نحو اتجاه آخر مباشرة كالانشغال بمهام المنزل او الخروج للمشي أو تلوين رسومات الكبار أو مشاهدة فيديوهات مريحة ومبهجة.
  • الخروج من المكان مباشرة وإحاطة نفسك بالآخرين وإهمال وساوسك لتجنب استرسال التفكير الوسواسي, وهذا يحتاج أيضًا ألا تترك نفسك للفراغ والوحدة, فالفراغ مدخل الوسواس والسلبية .
  • مواجهة نفسك وإرغامها على عدم السماح للأفكار بالتحكم بك وأن كل هذه التصرفات هي وهمية وستجعلك تخسر حياتك فقط وستمنع حدوث أشياء تسعدك, أعط عقلك تعليمات بصوت عالي ليتوقف عن ذلك واعتيادك على ذلك وتدريب نفسك على التعليمات يحسن استجابة عقلك لك.
  • ضرورة طلب المساعدة والتفهم من المحيط, لأن شعورك بتفهم الاخرين لحالتك وافكارك الغير منطقية يقلل توترك وقلقك ما يجعلك أكثر صفاء ذهني وتحكم بأفكارك.. 
    وبالإمكان مثلًا التحدث مع أختك وإيضاح ظرفك النفسي وما يرادوك وتخبريها بأن الامر فوق طاقتك وتحتاجي منها أن تخبرك الحقيقة بوجهك مرارًا وتكرارًا وأن تكون كمنبه خارجي لعدم السماح بالخوف من الوساوس بتملكك, ووضوحك مع اختك ايضًا سيساعدك على تبديد مخاوفك واتخاذ قرار أفضل.
  • مارس الرياضة والهوايات قدر المستطاع لتفريغ التوتر والقلق وإشغال ذهنك واستعادة توازنه.
    زيارة طبيب نفسي لتقييم حالتك وتوجيهك لمضادات القلق بشكل مناسب ويساعدك على ضبط افكارك.

     يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من 16 مجال، بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط:

تحميل تطبيق جواب

إسأل أخصائية نفسية

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 6507 | نسبة الرضا 98%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار