إسأل كاتب الآن

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 38441 | نسبة الرضا 98.4%

كتابة

الاعتذار والتراجع عن الخطأ الى جادة الصواب سلوكاً...

تم تقييم هذه الإجابة:
الاعتذار والتراجع عن الخطأ الى جادة الصواب سلوكاً انسانياً راقيا ينزع الضغينة من النفوس وينشر الوفاق بين الناس اكتب موضوعا في القول السابق

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: بدر هادي

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 38441 | نسبة الرضا 98.4%

لقد خلق الله تعالى الإنسان وميزه بالعقل عن سائر المخلوقات، وأودع له في الأرض كل ما من شأنه أن يجعله إنسانا متعلما، ولم يجعله معصوما من الخطأ بل جعل الخطأ أحد الوسائل التي يتعلم من خلالها الإنسان الصواب. 
لذلك يعتبر الاعتراف بالخطأ وتصحيحه والابتعاد عنه فضيلة من الفضائل، فالإنسان يخطئ وهذه حقيقة لا مفر منها ولكن خير الناس من يخطئ ويتوب ويتراجع عن هذا الخطأ، فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:"كلكم خطاء وخير الخطائين التوابون". 
وهناك بعض الأخطاء تستوجب من الإنسان أن يعتذر عن خطئه لما قد يكون ألحقه هذا الخطأ من ضرر بالآخرين، والاعتذار عن الخطأ له فوائد عظيمة في المجتمع، منها: أنه يجعل المجتمع مجتمعا صالحا خاليا من المشاحنات والحقد والضغينة، كذلك هو ينشر المحبة والألفة بين الناس ويجعل المجتمع متماسكا قويا. 
لذلك يجب علينا أن نتعلم من أخطائنا لا أن ننكرها لأن وقوع الإنسان في الخطأ حقيقة لا يمكن تجاهلها، كذلك إذا ألحق خطأنا الضرر والأذى بالآخرين فيجب علينا أن نسرع ونعتذر إليهم لأن الاعتراف بالخطأ والاعتذار عنه مقدمة للشفاء منه وتصحيحه. 
يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير ، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من 16 مجال. بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط  تحميل تطبيق جواب

إسأل كاتب

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 38441 | نسبة الرضا 98.4%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار