إسأل خبيرة العلاقات العاطفية الآن

مها سرور

مها سرور

خبيرة العلاقات العاطفية

الأسئلة المجابة 24184 | نسبة الرضا 97.5%

استشارات الحب و الزواج

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته انا متزوجه ولدي...

تم تقييم هذه الإجابة:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته انا متزوجه ولدي طفلان أنا تزوجت من شخص اكبر مني سنا عمره ٤١ سنه وانا عمري ١٧ دايما يحدث بيننا مشاكل وخصام وانا احببت شخصا آخر وهوه احبني بشده والان اريد ان اتطلق واتزوج من الشخص الدي احبه كيف يمكنني ان افعل هكذا ؟؟

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: مها سرور

مها سرور

مها سرور

خبيرة العلاقات العاطفية

الأسئلة المجابة 24184 | نسبة الرضا 97.8%

عليك أن تعلمي أننا في هذه الحياة نعيش ونحصل على أرزاقنا بأشكال مختلفة ، فمنا من يكون رزقه مال ، ومنا من يكون رزقه صحة ، ومنا من يكون رزقه ذرية،ومنا من يكون رزقه على شكل زوج محب وحنون.
وجميعنا على وجه الأرض ودون أي إستثناء نسعى دائما لما ينقصنا ولى نعير الإهتمام لما بين أيدينا لإننا إعتدنا هذه النعمة فننسى أن نحمد الله تعالى عليها وتعتبر لدينا من الأمور المسلمة الروتينية.
فتجدين بأن البشر يركضون في هذه الدنيا للبحث عما ينقصهم ويعتقدون بأن الذي بيد غيرهم هو السر بسعادتهم لو كان لديهم ولى يعتبرون ما يملكون نعمة تستحق الشكر والإهتمام والحمد والسعي للحفاظ عليها بدلا من التذمر منها.
وذلك لأنه وبكل بساطة قد يكون ما تتمنين وتسعين له هو الذي سيؤدي الى هلاكك ولن يكون السبب أبدا بتحقيق سعادتك.
أنا معك جدا بأن زواجك غير متكافئ من ناحية السن ولكن ليس الآن أبدا هو الوقت المناسب للسعي للتخلص منه.
وذلك لأنك ومنذ الدقيقه الاولى لحملك قرارات حياتك لا تؤثر عليك فقط ، بل ستؤثر على أطفالك اللذين هم أمانة لديك عليك الحفاظ عليها ووضعها في سلم أولوياتك.
ولى تعتقدي بل وتأكدي تماما بأن الرجل الذي تريدين الزواج منه وترك بيتك وزوجك وأطفالك لأجله لو حصل ووقع طلاقك فهو أول شخص سوف يختفي من حياتك بشكل كامل،واذا كان شخص دبلوماسي فربما سيبقى معك ولكن المراوغة ستكون عنوان لعلاقتك به،بمعنى أنه سيستعمل اي حجة ليقوم بتأجيل الزواج وإذا وجد بأنه لم يعد لديه عذر فسيختفي من حياتك بإفتعال أي مشكلة للإبتعاد.
بما أنك ما زلت صغيرة ولم تخوضي تجارب في الحياة فمن السهل بأن يقنعك بصدقه ، ولكنك لا تعلمين بأنه فقط يريد أن يتسلى فقط لا أكثر ، ليجد قصة يرويها لأصدقائه ويستعرض بطولاته أمامهم بأن فتاة تركت زوجها لأجلي فقط من باب التباهي بأنه محبوب دون الإكنراث بأنه يقوم بهدم عائلة كاملة لى يعرف مصيرها وهي بيتك وأطفالك (النعمة التي إعتدتها) ولن تشعري بقيمتها إلا في حال خسرتها لا سمح الله.
بإمكانك التغير من حياتك وتعملين على توطيد علاقتك بزوجك ومحاولة العمل على حل الخلافات فيما بينكم، فهذا الخيار أسهل بكثير من تشتيت أسرة، وخسارة سمعة،وطلاق،وخسارة أهلك اللذين لن يقبلوا بأن يكون لها فتاة تخون زوجها.
ومن المؤكد بأن زوجك لن يترك أطفاله لك والقانون في هذه الحالة معه وسيحصل على حضانتهم.
تأملي الموضوع من الخارج تخيلي لو أن واحدة من صديقاتك فعلت ما تنوين القيام به ، هل فكرت بنظرتك لها كيف ستكون بكل بساطة تخيلي الموضوع ولى تفكري لنفسك وتأملي نظرتك كيف ستكون لها.
يا سيدتي عليك أن تتاكدي بأنه ليس بالإمكان أفضل مما كان، إختاري دائما الخيار الذي يرضي الله تعالى لأن أي قرار عكس ذلك ستكون عواقبه وخيمة عليك ، وتأكدي بأن ما أنعم الله تعالى به عليك هو المناسب لك ولو وضعت في وضع غيره فلن تتمكني من تحمله فلو إطلعتم على الغيب لرضيتم بالواقع.
لذا زوجك وبيتك هو الذي سيكون تركزيك عليه ، مع العمل على التطوير من ذاتك ولو من بيتك.
عزيزتي إن الزواج هي علاقة أساسها المودة والرحمة بين الطرفين ولكي تستحوذي على قلب زوجك والمحافظة على بيتك يجب أولا أن تحافظي على نظافتك الشخصية ونظافة بيتك وأطفالك وتوفير الهدوء بالمنزل عند عودة زوجك من العمل والاهتمام بطعامه واعداد وجبات الطعام التي يحبها والمحافظة على اسراره وأسرار أهله والمحافظة على أمواله وعدم إنفاق أمواله أو التبرع بها بدون علمه والاستماع لمشاكله وعدم إفشائها واشعاره بأنك تثقين به بشكل كبير وعدم القيام بالبحث خلفه في وسائل التواصل أو التجسس على هاتفه ومكالمته ومحاولة مصادقته أي أن العلاقه تكون بينكم كأصدقاء فيمكنك الخروج معه الى الاماكن التي يرغبها لكسر الروتين في العلاقة بينكم وعدم أدخال أي شخص أو طرف بمشاكلكم حتى للمقربين كوني سكنه وسكناه كوني له أمة يكن لك عبدا .

إسأل خبيرة العلاقات العاطفية

مها سرور

مها سرور

خبيرة العلاقات العاطفية

الأسئلة المجابة 24184 | نسبة الرضا 97.5%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار