إسأل أخصائية نفسية الآن

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 5140 | نسبة الرضا 97.6%

الزواج و الإرشاد الأسري

انا دائما أشعر بالخوف ولا أستطيع عيش حياتي...

تم تقييم هذه الإجابة:
انا دائما أشعر بالخوف ولا أستطيع عيش حياتي الطبيعيه والان أخشى ركوب السياره
مساعدة الخبير: هل راجعت دكتور نفسي من قبل؟ أو حاولت أي شئ آخر؟
لا لم اراجع طبيب نفسي لان في بعض الأحيان استطيع الاحتمال ولكن هذي الفتره ازدادت
مساعدة الخبير: هل لديك أي معلومة أخرى تريد أن تطلع الدكتور النفسي عليها قبل أن أقوم بإيصالك به؟
هل يمكنه مساعدتي لاني حقا احتاج المساعده

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: أسماء زقوت

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 5140 | نسبة الرضا 97.9%

الخوف هو حالة شعورية يعيشها الفرد نتيجة وجود تهديد أو خطر أو حدث مقلق يجعله فاقد السيطرة على نفسه, والخوف شيء طبيعي في التجربة الإنسانية, ولكن الخوف الذي يلازم الفرد ويصاحبه صراخ او بكاء شديد او عجز عن الاستمرار بممارسة المهام اليومية أو الذي لا يستطيع الفرد التحكم به يكون خوف مرضي يستلزم تدخل علاجي وهو ما يقود إلى اضطرابات في النوم واضطرابات في الشهية وخفض للكفاءة الاجتماعية والكفاءة النفسية والمهنية.

والخوف من قيادة السيارة شيء يعاني منه الكثير ويتم التغلب عليه بالممارسة والتدريب ومواجهة الأمر والدعم من المحيط والتشجيع, ولكن أحيانا يصاب الفرد بخوف مبالغ فيه يقوده لأعراض جسدية أو نفسية شديدة كالارتجاف وارتفاع درجة الحرارة أو الهلع الشديد أو عدم السيطرة على النفس وتسارع نبضات القلب وهذا الخوف يكون اضطراب رهاب القيادة, ولربما ما طوره هو خبرة سابقة غير سارة تتعلق بالسيارة أو معايشة حادث سيارة أمامك مثلا أو مشاهدة فيديوهات ومتابعة أخبار السيارات والحوادث وماشابه, أو بسبب ضغوطاتك الشديدة ونقص تركيزك وخوفك من تاثيرها على قيادتك ما يقودك للخوف.

ما هو علاج هذا الخوف؟

  • راجع أحداث حياتك واكتشف الاسباب التي تخيفك وتقلقك والتي ممكن ان تكون بسبب خلل في اساليب التربية كالقسوة الزائدة أو الاهمال أو لتعرضك لخبرات إساءة وعنف وتنمر, أو لظروف استثنائية تمر بها حاليا كأزمة كورونا, وتعامل معها من خلال الاستعانة بشخص مقرب منك وحكيم
  • خاطب عقلك بتعليمات بصوت عالي وحاسم كأن تقول توقف عن ذلك..لا شيء يستدعي الخوف استطيع تجاوز ذلك وحاول أن تغير مكانك عندما تتعرض لنوبة الخوف وأن تحيط نفسك بالآخرين أو بالوسائل التي تشعرك بالحيوية والأمان كالكتابة او الرسم او الاستماع لشيء هادئ أو المشي السريع وعمل مساج لرأسك
  • أشغل نفسك مع العائلة والأصدقاء بالتنزه أو التحدث ما يحسن من حالتك المزاجية ويجعلك اكثر ضبطا لخوفك واترك الوحدة والفراغ.
  • التحدث مع شخص مقرب منك للشعور بالدعم وتفريغ عبئك النفسي ومنع تراكم الكبت والمشاعر السلبية داخلك, واستعين أيضًا بكتابة مشاعرك وأفكارك على دفتر بشكل يومي لتفهم خوفك وتواجه أفكارك بمنطقية ما يجعلك أكثر قدرة على التعامل معها.
  • التدرج في مواجهة خوفك المفاجئ هذا كأن تبدأ بقيادة السيارات في الملاهي مثلًا كسيارات التصادم أو السباق البسيطة والتي تكون بازدحام مع الآخرين
  • الاستعانة بشخص تثق به ليرافقك في قيادتك ما يشعرك بالألفة والاطمئنان والدعم إذا ما حاول الخوف أن يسيطر عليك, وأن يتحدث معك فينشغل ذهنك عن الخوف ثم بالتدريج تعود لحالتك السابقة
  • استعين بتفريغ طاقتك الداخلية وخوفك بتمارين التنفس العميق والاستماع لشيء هادئ أثناء القيادة لتخفيف التوتر والخوف
  • تخلص من فكرة الخوف عن طريق إعطاء تعليمات لعقلك بصوت عالي كأن تقول: أنا أقود منذ زمن طويل لا يجب أن أسمح للرهاب أن يتملكني, يجب أن أؤمن بنفسي فقط..
    فتدريب العقل على الكلام الايجابي والمداومة على ذلك ينفعك دون ان تدرك.
  • زيارة طبيب نفسي في حال لم تجد المداومة على الإرشادات والمحاولات نفعا فلربما أنك بحاجة لدواء لمساعدتك على السيطرة على الرهاب, أو تنظيم جلسات علاج سلوكي لفهم مسببات هذا الرهاب وجها لوجه وفهم الظرف النفسي الذي تمر به ومساعدتك على تعديل الأفكار. 

يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من 16 مجال، بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط:

تحميل تطبيق جواب

إسأل أخصائية نفسية

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 5140 | نسبة الرضا 97.6%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار