إسأل كاتب الآن

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 37433 | نسبة الرضا 98.4%

كتابة

مرحبا اليوم لدي فقرة للتحدث عن السعادة و عن...

تم تقييم هذه الإجابة:
مرحبا اليوم لدي فقرة للتحدث عن السعادة و عن التعلم عن بعد لكنني لا اعرف ماذا اقول اريدك ان تساعدني في فقرة التحدث عن السعادة و التعلم عن بعد اول يكون هنالك مقدمة و بعدها الفقرة التي سوف اتحدث فيها فقرة السعادة اريد ان تكون هنالك ايات قرانية و حديث شريف و عن السعادة الحقيقة . اما عن فقرة الدراسة عن بعد كذلك يكون هنالك مقدمة و فقرة تتحدث فيها عن التعلم عن بعد و ما هو شعوري بتجربة التعلم عن بعد ، اتمنى ان لاتوجد اخطاء املائية ، اريده بسرعة البرق ، و ايضا اريد فقرة إضافية عن التكنلوجيا و شكرا .

إطرح سؤالك

الرد من العميل

انا في الانتظار

إجابة الخبير: بدر هادي

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 37433 | نسبة الرضا 98.4%

(فقرة عن السعادة)
لا شيء في هذه الدنيا يستحق منا أن نعيش بتجهم وكآبة. 
وأنت بيدك تستطيع أن تكون سعيدا من خلال عدة أمور منها التوكل على الله وعبادته حق عبادته، وتأدية الفرائض في أوقاتها، وممارسة الرياضة وتناول طعام صحي، وكذلك الاطلاع على ثقافات الغير من خلال القراءة والمطالعة
.
أيضا تأتي السعادة من خلال الترويح عن النفس كالخروج في نزهة مثلا أو ممارسة عبادة التأمل والإبحار في ملكوت الله. 
وقد أرشدنا الرسول إلى أشياء تجلب لنا السعادة حين قال:"أربعٌ من السعادةِ: المرأةُ الصالحةُ، والمسكنُ الواسعُ، والجارُ الصالحُ، والمركبُ الهنيءُ" 
وقد عد الله تعالى السعادة هي منزلة الفوز بالجنة حين قال:"فمنهم شقي وسعيد" والسعيد هو من فاز بالجنة. 
فالسعادة شعور عظيم يجب أن يرافقنا في حياتنا وحلنا وترحالنا لأننا بدونها نهيم على وجوهنا ونعيش بتعاسة. 
(التعلم عن بعد)
ما زال وباء كورونا يصول ويجول حولنا الأمر الذي جعلنا جميعا نبتعد عن مقاعد الدراسة ونكتفي بالدراسة عن بعد. 
وتعتبر تجربة التعلم عن بعد إحدى التجارب التي زودتنا بالكثير من المعارف والخبرات من حيث أنها زادت من اعتمادنا على أنفسنا، وأكسبتنا كثير من المهارات التكنولوجية حول أجهزة الحاسوب وكيفية التعامل معها. 
ولكن في نفس الوقت كان لها سلبيات فقد وجدنا صعوبة كبيرة في فهم كثير من الجزئيات، عوضا عن أي خلل يحدث في شبكات الإنترنت قد يحرم الطالب من فهم معلومة ما أو يؤخره في إنجاز مهامه. 
(التكنولوجيا) 
دخل العالم في الحقبة الأخيرة وخاصة بعد الثورة الصناعية في عالم واسع من التكنولوجيا. 
حتى غدت حياتنا لا يمكن أن تسير بدون التكنولوجيا وما أوجدته لنا من آلات وأجهزة لا نستطيع التخلي عنها. 
والتكنولوجيا وصلت لكافة مجالات حياتنا العلمية والاجتماعية والصناعية وحتى على صعيد المنزل الذي أصبحت ربة المنزل فيه تعتمد بشكل كبير في أعمالها على العديد من الأجهزة التكنولوجية. 
فالتكنولوكية تعتبر أعظم ما أوجده واخترعه العقل البشري. 
يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من ١٦ مجال بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط تحميل تطبيق جواب

إسأل كاتب

بدر هادي

بدر هادي

كاتب

الأسئلة المجابة 37433 | نسبة الرضا 98.4%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار