إسأل اخصائي نفسي الآن

أحمد عوض

أحمد عوض

اخصائي نفسي

الأسئلة المجابة 5169 | نسبة الرضا 97.8%

الزواج و الإرشاد الأسري

أتكلم مع نفسي كثير وأتخيل أشياءً اتفاعل معها فما...

تم تقييم هذه الإجابة:
أتكلم مع نفسي كثير وأتخيل أشياءً اتفاعل معها فما الحل
مساعدة الخبير: هل راجعت دكتور نفسي من قبل؟ أو حاولت أي شئ آخر؟
لا
مساعدة الخبير: هل لديك أي معلومة أخرى تريد أن تطلع الدكتور النفسي عليها قبل أن أقوم بإيصالك به؟
لا

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: أحمد عوض

أحمد عوض

أحمد عوض

اخصائي نفسي

الأسئلة المجابة 5169 | نسبة الرضا 97.8%

الحديث مع النفس شيء ايجابي في بعض الأحيان عندما يكون لاعادة الحسابابت أو تقييم السلوك والتصرفات والأحداث وقد يكون نوع من التفكير المسموع بصوت عالي وهو يحفز الى الوصول الى تقييم صحيح وايجاد حلول للمشكلات أو المواقف ، ولكن قد يكون سليبا عندما يتصف بجلد الذات وتأنيب الضمير ويكون نوع من أنواع الارهاب النفسي الداخلي للخوف والتوتر والقلق ، أما عن التخيل فانه اسلوب يلجأ اليه الشخص لتحقيق رغبات أو مشاعر لم يتمكن من تحقيقها في الواقع فحتى يطفيء شغفه او رعباته او الشعور بالنقص عامة ، فهو اسلوب ريرح النفس في أوقات الضغط والشعور بالضيق والانزعاج لعدم تحقيق الاهداف والرغبات في الواقع ، ولكن احذر أن تتحول هذه التخيلات الى عرض من أعراض الاضطرابات النفسية مثل الفصام أو الوسواس القهري ، ويمكنك أن تتغلب على هذه السلوكيات من خلال التفاعل مع المواقف على ارض الواقع حقيقة والسعي لتحقيق الرغبات والاهداف في الحياة الواقعية ، وتباع وسائل التفريغ مثل الرسم ، والكتابة ، والرياضة ، وممارسة تمارين التنفس العميق ، والقيام بالهوايات المحببة .

يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير ،كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من ١٦ مجال بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط:
تحميل تطبيق جواب

الرد من العميل

أعاني من انفصام في الشخصيه وسواس قهري

الرد من العميل

أعاني من انفصام في الشخصيه وسواس قهري

الرد من العميل

؟؟؟

الرد من العميل

انا عصبيه كثيرا ماالحل

إجابة الخبير: أحمد عوض

أحمد عوض

أحمد عوض

اخصائي نفسي

الأسئلة المجابة 5169 | نسبة الرضا 97.9%

بداية يجب أن تعلمي سيدتي أن أن الوسواس القهري قد يتطور الى الفصام ان لم يعالج ويتم السيطرة على أعراضه ، حيث أن الوسواس القهري :

هو اضطراب مرتبط بالقلق، وعبارة عن هواجس ومخاوف تتمثل في أفكار قهرية تسلطية تستحوذ على العقل ، وتجعلك دائم الانشغال بها ،ويصاحبها حالة من مشاعر الخوف ،والقلق التوتر، وتعيقك من ممارسة حياتك اليومية ،وينتج عنها سلوكيات نمطية متكررة ،حيث يقوم المريض بهذه الأفعال في محاولة للتخلص من الاجهاد النفسي أو الألم والتخلص من مشاعر القلق بشكل مؤقت ليعود الى تكرارها للتخفيف من حالة القلق.

العلاج

العلاج النفسي ويتمثل في العلاج بجلسات المشورة والحوار لدى أخصائي من جلسات تفريغ،وتوجيه المريض للتغلب على أفكاره والهواجس والمخاوف من خلال اكسابه تقنيات مواجهة القلق والاجهاد ،وتلقي جلسات الدعم العلاجية الفردية.
العلاج المعرفي والذي يكمن في تعديل البنية العرفية( السيكما) بالتخلص من الأفكار والمعتقدات الغير منطقية التي من شانها اثارة القلق ،وتبني أفكار متزنة وسليمة.
العلاج السلوكي من خلال..

*ممارسة الرياضة ثلاث مرات اسبوعيا على الاقل بانتظام.
*ممارسة تمارين التنفس العميق مرتين على الاقل يوميا من 40-60 دقيقة ويفضل أن تكون في الهواء الطلق وفي أماكن خضراء.
*محاربة هذه الافكار بعدم الاستجابة لها وعدم القيام بالسلوكيات الناتجة عنها.
*عندما تشعر باثارة هذه الأفكار وتواردها الى ذهنك قم من مكانك فورا وافعل أي نشاط يتطلب تركيز حتى تشتتت نفسك عنها.
*حاول شغل وقتك طوال اليوم باعمالك وهواياتك.
العلاج الدوائي،،اذا شعرت بأنك لن تستطيع السيطرة على نفسك وأن الوسواس يعيق حياتك اليومية من مشاعر القلق والخوف والتوتر ،فعليك أن تذهب لزيارة الطبيب النفسي لتقييم حالتك وصرف الدواء اللازم حسب ما تتطلب حالتك من مضادات القلق أو أدوية أخرى لتساعدك في السيطرة على الأعراض والتغلب على هذا الاضطراب .
أما الفصام :

هو اضطراب حاد في الدماغ يشوه طريقة الشخص المصاب به في: التفكير، التصرف، التعبير عن مشاعره، النظر إلى الواقع ورؤية الوقائع والعلاقات المتبادلة بينه وبين المحيطين به، وهو عبارة عن اضطراب نفسي ، لا يستطيع الشخص المصاب به التفريق أو التمييز بين الواقع وبين الخيال، وقد يحدث أحيانا أن يفقد شخص مصاب باضطراب نفسي ارتباطه بالواقع.
الأعراض:
  • الأوهام 
  • الهلوسة
  • أعراض الارتباك والبلبلة الخاصة بالفصام
  • أعراض الارتباك والبلبلة تعكس عدم قدرة الشخص المصاب بالفصام على التفكير الصافي والتصرف بترو وبتحكيم العقل
  • تركيب جمل غير منطقية أو استعمال كلمات غير ذات معنى، الأمر الذي يصعّب على الشخص المصاب بالفصام التواصل مع المحيطين به
  • الانتقال السريع من موضوع إلى آخر أو من فكرة إلى أخرى
  • بطء في الحركة
  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات
  • الانشغال الزائد بكتابة عديمة المعنى
  • ميل إلى نسيان أمور معينة أو فـَقد (إضاعة) أغراض
  • تكرار حركات أو إيماءات، مثل المشي ذهابا وإيابا أو المشي بشكل دائري
  • صعوبات في التفكير بشكل منطقي وفهم ظواهر يومية، مثل: نغمات، ضجيج ومشاعر
  • انعدام الإحساس أو التعبير عن المشاعر، أفكار وحالات مزاجية لا تتلاءم مع الوضع القائم (مثلا، الإجهاش بالبكاء بدلا من الضحك عند سماع نكتة)
  • الانسحاب من الحياة العائلية، حياة المجتمع والنشاطات الاجتماعية
  • نقص في الطاقة
  • نقص في الدافعية
  • فقدان المتعة أو الاهتمام بالحياة
  • عادات صحة سيئة وعناية منقوصة
  • مشاكل في الأداء الوظيفي، سواء في المدرسة أو في مكان العمل أو في نشاطات أخرى
  • المزاجية (المزاج المتقلب – الحزن حتى الاكتئاب أو الفرح، أو حالات مزاجية متقلبة)
  • فتور الشعور (جمود) – حاله يبقى فيها الشخص في نفس الوضعية بشكل دائم لفترات زمنية طويلة جدا.
العلاج:
  • التأهيل ، الذي يتركز في تطوير المهارات الاجتماعية والتدريب المحترف لمساعدة مرضى الفصام على الاندماج وأداء مهامهم في المجتمع وعيش حياة مستقلة، قدر الإمكان.
  • العلاج النفسي الذي يهدف إلى مساعدة المريض على فهم المرض الذي يعاني منه بطريقة أفضل، ومساعدته على مواجهة المشكلة وتطوير وسائل لحلها.
  • العلاج العائلي الذي يهدف إلى مساعدة عائلة المريض على التعامل بشكل أفضل مع شخص قريب يحبونه ومصاب بمرض الفصام، ومنحهم وسائل لمساعدته بأفضل الطرق وأكثرها نجاعة.
  • الانضمام الى مجموعات الدعم والعلاج التي تهدف إلى توفير دعم متبادل على أساس ثابت.
  • العلاج الدوائي ، بعد تقييم الطبيب النفسي للحالة .
  • وقد يتطلب العلاج والتشافي في احدى المراكز المتخصصة والمستشفيات .
وأخيرا العصبية فقد تكون أحد اعراض الاضطرابات وجزءا منها ،فالقلق والتوتر والخوف الناتج عن الوسواس قد يجعل الشخص في حالة من التذمر والعصبية ، وقد تكون نتيجة لاضطراب الاكتئاب المصاحب للأضطرابين الوسواس القهري والفصام .
فماهي العصبية ؟

وهي عاطفة قوية واستثارة فسيولوجية تختلف في شدتها من شخص لآخر، وترجع اسبابها الى قلة النوم والارهاق، نقص الحديد والسكر في الجسم، الاصابة بالأمراض والاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، الضغط النفسي ومواقف الفشل المتكررة، وقد تكون وراثية، ومن أجل التخلص من ذلك اليك التعليمات:

  1. تحديد السبب والعمل على التخلص منه أو علاجه.
  2. التخلص من الأفكار السلبية وتبني أخرى ايجابية.
  3. التركيز على تنظيم عملية التنفس أثناء الغضب والعد حتى عشرة مع تذكر المواقف الجميلة والفكاهية مما يغير من نفسيتك ويعطيك الفرصة للتعامل مع الموقف بالطريقة المناسبة والهادئة، وان لم تسيطر على نفسك غادر مكان الموقف فورا وقم بأي نشاط حركي يفرغ الطاقة السلبية لتعود هادئا ومتزنا.
  4. ممارسة الرياضة بانتظام.
  5. ممارسة تمارين التنفس العميق، واليوغا مرتين في اليوم على الاقل من 50-60 دقيقة ويفضل أن تكون في الهواء الطلق.
  6. ممارس رياضة المشي.
  7. الحرص على النوم لوقت كافي من 6-8 ساعات يوميا ليلا.
  8. الحرص على نظام غذائي صحي.
  9. الترفيه عن النفس والخروج في رحلات او نزهات وقضاء أوقات من المرح لتستريح الأعصاب.
  10. بإمكانك التوجه للطبيب لتقييم الحالة ووضع خطة علاجية تعاونية، وصرف الدواء المساعدة ان لزم الأمر.

يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من ١٦ مجال بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط:
تحميل تطبيق جواب

إسأل اخصائي نفسي

أحمد عوض

أحمد عوض

اخصائي نفسي

الأسئلة المجابة 5169 | نسبة الرضا 97.8%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار