إسأل أخصائية نفسية الآن

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 2497 | نسبة الرضا 97.5%

الزواج و الإرشاد الأسري

اتكلم مع نقسي كثيرا و كأنني اتكلم مع شخص اخر و...

تم تقييم هذه الإجابة:
اتكلم مع نقسي كثيرا و كأنني اتكلم مع شخص اخر و اشاركه كل شيئ لدرجة انه لا استطيع التفرقة حتى ان كان غير حقيقي
مساعدة الخبير: هل تم زيارة طبيب حول هذا الأمر؟ هل تم تناول أي أدوية؟
طبيب؟
مساعدة الخبير: هل هناك أي شيء مهم في التاريخ الطبي يجب أن يعرفه الطبيب؟
كيف ؟

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: أسماء زقوت

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 2497 | نسبة الرضا 98%

الحديث مع النفس من الممكن ان يكون شيء جيد ويساعدك في التفكير بهدوء وتخفيف عبئك بفعل الضغوطات ومراجعة نفسك ومواقفك, ولكن تجاوز الأمر لحد معين يصبح اضطراب يستلزم التعامل معه، فالحديث مع النفس يساعدك في تنظيم امورك وإدارة مواقفك التي تشعرك بالقلق والتوتر، ولكن مما يتضح في استفسارك فهو يعبر عن حالة نفسية نتيجة ضغوطات شديدة أسرية او مهنية أو اجتماعية أو انتكاسة عاطفية أو رغبتك بالعودة للماضي ولأشخاصه أو بسبب العجز عن تحقيق اهدافك وشعورك بالتشتت أو لعدم وجود شخص قريب منك تشاركه الحديث مهما يكن أو لشعور بالإهمال وعدم الاندماج مع بيئتك وعدم مشاركتهم اهتماماتك وقناعاتك,مما تضطرك لتفريغ عبئك النفسي بهذه الطريقة، ولكن استرسالك بهذه الحالة يمكن أن تفاقم الأمر لاضطرابات جسيمة كالاكتئاب أو اضطرابات الشخصية مثلا, لذا يمكن ان تستعين بملأ وقت فراغك بأشياء تستلزم تفاعلك معها بحيث لا تترك نفسك للفراغ وهذه الحالة، قضاء الوقت مع العائلة والاقارب والأصدقاء بشكل أكبر مما يزيد احتكاكك الاجتماعي ويطور لديك القدرة على ضبط النفس واسترجاعها، ممارسة تمارين التنفس العميق خلال يومك وممارسة رياضة التأمل التي تعيد لك اتزانك الذهني والنفسي وحالة الهدوء، قم بتنظيم نومك فاضطرابات النوم ممكن ان تحدث هذه الحالة، واجه مواقفك الضاغطة من خلال التأقلم او المواجهة او التجنب والاستعانة بشخص مقرب منك وحكيم إذا كانت مواقفك او مشاكلك تفوق سيطرتك وطاقتك ، تقرب من أصدقاءك وتشاركوا الحديث بشكل أكبر لتحاولي الغاء فكرة الحديث مع نفسك فقط وتذكير نفسك بجوانبهم الإيجابية وبان الأصدقاء دائرة أمان فعلا لتحسين المزاج، شتت تفكيرك عن هذا التصرف واقطع الحديث من خلال شغل انتباهك لمهام المنزل او فعل مهام مؤجلة او قراءة كتاب او المشي اليومي أو الاستماع لشيء هادئ وشرب مشروب دافئ ومشاهدة فيديوهات تحفيزية وفعل شيء جديد يشعرك بالعطاء والبهجة كالمشاركة في فعاليات تطوعية خيرية او الالتحاق بمجالس ثقافية ودينية لإعادة ضبط تفكيرك وذهنك, تذكر أن الإنسان في كثير من الأوقات يكون الدعم الاجتماعي والاندفاع نحو الحياة هو اساس تحسن حالته النفسية وأن البقاء منعزلا يجب أن يكون بشكل ايجابي لا بشكل يدفعك للغرق في همومك أكثر ويضيبك بالتفكير الزائد الذي يقودك للحديث مع نفسك.

يمكنك تحميل تطبيق جواب لمتابعة استفسارك مباشرة مع الخبير، كما يمكنك التواصل مع خبراء مختصين في أكثر من 16 مجال، بالإضافة إلى مواضيع أخرى يومية من خلال الضغط على هذا الرابط :

تحميل تطبيق جواب

إسأل أخصائية نفسية

أسماء زقوت

أسماء زقوت

أخصائية نفسية

الأسئلة المجابة 2497 | نسبة الرضا 97.5%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار