إسأل الشاعر الآن

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 7049 | نسبة الرضا 97.8%

الشعر

استاذي طلال انا اريدك ان تعلمني بعض من الشعر رفيع...

تم تقييم هذه الإجابة:
استاذي طلال انا اريدك ان تعلمني بعض من الشعر رفيع والراقي

إطرح سؤالك

الرد من العميل

التونسي

إجابة الخبير: طلال مصباح

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 7049 | نسبة الرضا 97.5%

يعتبر شعر الزهد من أرقى الأشعار التي صاغها العرب و ذلك لما لها من دور كبير في حث الإنسان على اصلاح نفسه و جعله يمتثل لأسمى الأخلاق العليا و يطبقها في حياته . 
و فيما يلي نموذجا لهذا الشعر مع شرح مبسط له : 
* لَـيْسَ الـغَريبُ غَـريبَ الـشَّأمِ والـيَمَنِ
إِنَّ الـغَـريـبَ غَـريـبُ الـلَّـحدِ والـكَـفَنِ
(الغريب ليس من يعيش بعيدا عن بلاده سواء كان من الشام أو اليمن و إنما الغريب هو من يستغرب حقيقة الموت و أنه في يوم من الأيام سيكفن و سيحمل في اللحد)
* إِنَّ الــغَــريِـبَ لَـــــهُ حَــــقٌّ لِـغُـرْبَـتِـهِ
على الْمُقيمينَ في الأَوطانِ والسَّكَنِ
(و الغريب له حق في غربته على كل شخص يقيم في وطنه و يعيش في مسكنه)
* سَــفَـري بَـعـيـدٌ وَزادي لَــنْ يُـبَـلِّغَني
وَقُــوَّتـي ضَـعُـفَتْ والـمـوتُ يَـطـلُبُني
(الإنسان ضعيف بطبعه فسفره بعيد لا يصل اليه بسهولة و زاده لا يبلغه و لا يحصل عليه الا بعد عنا و قوته تضعف مع مرور الزمن و الموت يطلبه و واقع به لا محالة)
* وَلـــي بَـقـايا ذُنــوبٍ لَـسْـتُ أَعْـلَـمُها
الله يَـعْـلَـمُـها فـــي الــسِّـرِ والـعَـلَـنِ
(و ذنوبي كثيرة و لكثرتها نسيت غالبيتها و لكن الله يعلمها جيدا و لا ينساها سواء ارتكبتها في السر او في العلن فالله لا يخفى عليه شيء)
* مَــا أَحْـلَـمَ اللهَ عَـنـي حَـيْثُ أَمْـهَلَني
وقَــدْ تَـمادَيْتُ فـي ذَنْـبي ويَـسْتُرُنِي
(الله حليم أي صبور علينا فعلى الرغم من تمادينا في ارتكاب الذنوب و المعاصي الا أنه ما زال يمهلنا الوقت لنتوب كذلك فإن يستر علينا و لا يفضحنا على الملأ)
* تَــمُــرُّ ســاعـاتُ أَيَّــامـي بِـــلا نَـــدَم
ٍ ولا بُـــكـــاءٍ وَلاخَــــــوْفٍ ولا حَــــــزَنِ
(و الإنسان بطبيعته يجحد هذه النعمة فعلى الرغم من صبر الله علينا و ستره لنا الا أننا لا نندم و لا نبكي و لا نخاف و لا نحزن أي نتمادى في ذنوبنا و لا ندرك رحمة الله بنا)
* أَنَــا الَّــذِي أُغْـلِـقُ الأَبْــوابَ مُـجْـتَهِداً
عَـلـى الـمعاصِي وَعَـيْنُ اللهِ تَـنْظُرُني
(و لكني على الرغم من ذلك أحاول مجاهدة نفسي و مقاومتها و اعمل جاهدا على اغلاق أي باب ارتكب من خلاله المعتصي لأنني أدرك تماما أن عين الله تراني و لا يخفى عليها خافية)
* يَــا زَلَّــةً كُـتِـبَتْ فــي غَـفْـلَةٍ ذَهَـبَـتْ
يَـا حَـسْرَةً بَـقِيَتْ في القَلبِ تُحْرِقُني
(يبدي الشاعر ندمه الشديد.على زلة و معصية ارتكبها في غفلة منه و بدون قصد و يقول أن وقت ارتكاب هذه الغفلة مضى و انتهى و لكن حسرة وقوعها لا زالت تحرق قلبي حرقا)
* دَعْـنـي أَنُـوحُ عَـلى نَـفْسي وَأَنْـدِبُها
وَأَقْــطَـعُ الــدَّهْـرَ بِـالـتَّـذْكِيرِ وَالــحَـزَنِ
(و الشاعر على الرغم من حزنه الشديد الا أنه راض حاله و ذلك.لان الاستمرار في لوم النفس و تذكيرها بما فعلت اول طريق للتوبة و الهداية)

إسأل الشاعر

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 7049 | نسبة الرضا 97.8%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار