إسأل الشاعر الآن

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 6983 | نسبة الرضا 97.8%

الشعر
تم تقييم هذه الإجابة:

اريد شرح مفصل لقصيدة في سبيل الهلال الأحمر

إطرح سؤالك

إجابة الخبير: طلال مصباح

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 6983 | نسبة الرضا 97.9%

في هذه القصيدة لأحمد شوقي و التي بعنوان في سبيل الهلال الاحمر تظهر براعة الشاعر من خلال انتقائه للالفاظ و توظيفها بصورة صحيحة . 
جبريلُ، هلَِّلْ في السماءِ، وكبِّرِ
واكتبْ ثوابَ المحسنينَ وسطِّرِ
سلْ للفقيرِ على تكرُّمِهِ الغني
واطلب مزيدًا في الرخاءِ لمُوسِر
وادع الذي جَعَل الهلالَ شِعَارَه
يفتحْ على أمَمِ الهلالِ وينصرِ 
(يطلب الشاعر من جبريل ان يهلل في السماء و ان يكبر و يكتب ثواب المحسنين للفقراء ، و ان يطلب من الله تحقيق مزيدا من الرخاء ، و ان يدعو الذي جعل الهلال شعارا له ان يفتح الله عليه و ان ينصره) 
وتولَّ في الهيجاءِ جندَ محمَّد
واقعدْ بهم في ذلك المستمطَر
يا مِهرجانَ البرَّ، أنت تحيةٌ
الله من ملأٍ كريمٍ خيِّر
هم زيَّنوكَ بكلَِّ أزهر في الدُّجى
والله زانَكَ بالقَبول الأنور 
(يواصل الشاعر طلبه لجبريل ان يتولى الله جند محمد بحفظه و ان يمدهم بعون من عنده ، و يقول واصفا الهلال بأنه مهرجان البر و تحية الله للناس ، و يصفه بأنه مزين بالنور و ينير الدجى و الليل الحالك ، و الله تعالى منحه القبول و التوفيق) 
حسُنتْ وجوهُك في العيون وأشرقتْ
من كلِّ أبلجَ في الأكارمِ أزهر
كُثرتْ عليك أكفُّهم في صَوْبها
فكأنها قَطَعُ الغمامٍ المُمطِر
لو يعلمون (السوقَ) ما حسناتُها؟
بِيع الحصى في السوقِ بَيْعَ الجوهر
جبريلُ يَعرضُ، والملائكُ باعةٌ
أينَ المساوِمُ في الثوابِ المشترى؟ 
(يصفه الشاعر بأنه حسن الوجه و مشرق و أنه مزهر و يانع وسط الأكارم ، و يصفه في جوده و عطائه بالغمام الممطر الذي يغيث الناس ، و بأنه أثمن ما يمكن ان تشتريه الملائكة لو عرض عليهم من قبل جبريل) 

إسأل الشاعر

طلال مصباح

طلال مصباح

الشاعر

الأسئلة المجابة 6983 | نسبة الرضا 97.8%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار