إسأل دكتورة نفسية الآن

عاليا احمد

عاليا احمد

دكتورة نفسية

الأسئلة المجابة 28686 | نسبة الرضا 98.1%

الزواج و الإرشاد الأسري
تم تقييم هذه الإجابة:

السلام عليكم. أنا يادكتور من أعاني من الخجل الزائد و عدم الثقه بالنفس وعدم الرضا بحياتي. مع إني أمتلك الكثير من الأشياء الجميله بس ما أستغلها و أفكر بالسلبي دائم ، أخاف من الظلمة كثيرًا ويستحيل أن أنام بدون إضاءة. غالبًا أنا أكذب في كثير من الأمور ليس لشىء فقط لاظهار أموري الشخصيه بصوره جمالية. ولتحسين كثير من المواقف وجعلها أجمل. (أكذب بدون سبب) أنا أتمنى أنا أتغير و أصبح شخصًا أخر أفضل بكثير مما أنا عليه؟ فمالحل؟

إطرح سؤالك

شارك هذه الصفحة

الرد من العميل

الأخت الوسطى. أمي هي من صنعت لنا الحياة أبي قد أحمل بذاكرتي القليل من الذكريات له لاكانني لأ أشعر به أبدًا. تجتازني أوقات مشاعر رحمه له لا أكثر. لذلك أمي هي أبي. كنت متمرده في مرحلة مراهقتي كنت أشعر بالسخط دائم حيث أن أمي قوية الشخصيه ولاتظهر مشاعرها لنا أبدًا و أخي الكبير هو أخي من أم فقط كأن طيب أوقات ولأكانه متسلط ظالم كانت أمي تعتمد عليه كثيرًا خصوصا أنه لايوجد أب في المنزل . وكانت عندما تريد أن تؤبخنا لذنب تعتمد عليه في ذلك كأن يعلم كل أخطائنا الصغيره ولأكانه يستعظمها ويلقي علينا بالكثير من الكلام الجارح و يخبر أخوتي بما فعلنا. كأن قد ينصحنا بفعل شىء هو لا يفعله كأن و كأنه يفرغ شحناته السلبيه بي وبإخوتي الصغار حتى وصلنا لمرحلة كرهه. كنت أسمع كثير من كلمة أنت سيئه وماشابها من عبارات. لم يكن لي شخص مقرب أحكي له أشيائي العاطفيه منذ صغري أبدًا. فقط 

الرد من العميل

عمري الأن أثنين و عشرين سنه و أناجامعيه أتغير كثير عن جامعتي لأسباب لا أعلم سببها حتى ألآن. درجاتي سيئه نوعًا ما دائمًا لدي عذر كاذب لكل عمل.  أوجله. صديقاتي جميعهم خسرتهم و السبب أنا أركز على الجانب السلبي فقط وأذكر إيجابياتي. 

إجابة الخبير: عاليا احمد

عاليا احمد

عاليا احمد

دكتورة نفسية

الأسئلة المجابة 28686 | نسبة الرضا 98.1%

عزيزتى ان ما تعانى منه هو ما يسمى بالكذب المرضى وذلك نابع من احساسك بعدم الامان والخوف من العقاب وتجميل كل شىء حتى لا تظهرين بمظهر سىء كل هذه بسبب طفولتك حيث فقدت الامان مع فقدانك لابيك وقسوة الاخ الكبير وقوة الام فلم تجدى الحب ولا الاحتواءولا الشعور بالامان بل بالعكس اضطررتى للكذب للخروج من مواقف كثيره حتى لا تتعرضى لمواجهة اخيك ووالدتك واستمر معك الكذب حتى تنالى تعاطف الناس وتحاولى ان تتقربى الى الاصدقاء بالكذبولكنك تخسريهم عند معرفتهم انك تكذبين وبذلك تخسرين حياتك الاجتماعيه وتخافين اكثر من فقدان اى شخص اذا وجد بك عيب فتجملين كل شىء

ان علاج الكذب معقد بعض الشىء لانك تحتاجين لتعديل مفاهيمك والتحكم فى نفسك ومراقبتها والثقه بالنفس اولا عزيزتى يجب ان تبنى صداقات مبنيه على اساس متين وذلك بالصدق والتحدث عن احاسيسك واوجاعك وليس اخفائها حتى يستطيعوا مساعدتك وانت ليس بك عيب بل تريدين ان تعيشى حياه طبيعيع ابدئى من الان ويجب ان تتوافر قوة الاراده ولا تخشى من فقدان احد بل اظهرى نفسك على طبيعتها وذلك سوف يجعل الاصدقاء يتقربون منك اكثر ولا تخافى من فقدانهم او انتقادهم لك واذا شعرتى بالاحتياج للمساعده على التغلب من هذه العاده عليك متابعة طبيب نفسى وسوف يساعدك على التغلب عليها وفقك الله لما هو خير

اذا كان لديك اى استفسار اخر يسعدنى الرد عليك

إسأل دكتورة نفسية

عاليا احمد

عاليا احمد

دكتورة نفسية

الأسئلة المجابة 28686 | نسبة الرضا 98.1%

  • 100% ضمان الرضا
  • انضم الى 8 مليون من العملاء الراضين
المحادثات تتم ضمن هذه البنود

في الأخبار